Normal view MARC view ISBD view

لدى اليهود استخفاف عام بأوطان الآخرين!

By: يهوشواع, أ.ب.
Contributor(s): شلحت, أنطوان | ضاهر, بلال.
Material type: materialTypeLabelArticleSubject(s): الأراضي، إستيطان -- سياسة الحكومة -- إسرائيل | الفلسطينيون -- إسرائيل | يهوشواع، أ.ب. -- مقابلات In: قضايا إسرائيلية : فصلية تصدر عن مدار، المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية قضايا إسرائيلية، عدد 54 (2014), ص 112-121Abstract: "يؤكد الأديب الإسرائيلي أبراهام ب. يهوشواع من ضمن أمور أخرى أن لدى اليهود استخفافاً عاماً بأوطان الآخرين، ومن هنا عدم إكتراثهم بما ألحقوه ويلحقونه من خراب وتدمير بوطن الفلسطينيين ولا سيما بعد احتلال 1967. لكنه في الوقت عينه يشدد على أن السبب المركزي لمجيء اليهود إلى فلسطين يعود إلى نشوء الصهيونية على خلفية عداء الدولة القومية العلمانية للسامية، الذي بدأ في العام 1880 ودفع مؤسس الحركة الصهيونية ثيودرو هرتسل وزملاءه إلى التفكير بأنه لا توجد إمكانية للتصحيح وينبغي إخراج اليهود من المهجر وأن الحل ليس بتغيير العالم وإنما بتغيير اليهود وجعلهم طبيعيين، بأن يكون لديهم أرض وبلد وإطار وحكم ذاتي، وهو ما تحقق في إثر المحرقة النازية. وهو يشير إلى تأييده لحل الدولتين وأن الطريق الوحيدة هي الاتفاق مع الفلسطينيين على ضم الكتل الاستيطانية إلى إسرائيل مع تبادل أراض، مع إمكان بقاء أقلية يهودية في الدولة الفلسطينية العتيدة تحصل على مواطنة فلسطينية وتنصاع للقوانين الفلسطينية" -- المستخلص من المجلة.
    average rating: 0.0 (0 votes)
Item type Current location Call number Vol info Status Notes Date due Barcode
Serials Serials IPS Constantine Zurayk Library
Serials Shelving
قضايا إسرائيلية، عدد 54 (2014) Not For Loan 2014 0000050417

"يؤكد الأديب الإسرائيلي أبراهام ب. يهوشواع من ضمن أمور أخرى أن لدى اليهود استخفافاً عاماً بأوطان الآخرين، ومن هنا عدم إكتراثهم بما ألحقوه ويلحقونه من خراب وتدمير بوطن الفلسطينيين ولا سيما بعد احتلال 1967. لكنه في الوقت عينه يشدد على أن السبب المركزي لمجيء اليهود إلى فلسطين يعود إلى نشوء الصهيونية على خلفية عداء الدولة القومية العلمانية للسامية، الذي بدأ في العام 1880 ودفع مؤسس الحركة الصهيونية ثيودرو هرتسل وزملاءه إلى التفكير بأنه لا توجد إمكانية للتصحيح وينبغي إخراج اليهود من المهجر وأن الحل ليس بتغيير العالم وإنما بتغيير اليهود وجعلهم طبيعيين، بأن يكون لديهم أرض وبلد وإطار وحكم ذاتي، وهو ما تحقق في إثر المحرقة النازية. وهو يشير إلى تأييده لحل الدولتين وأن الطريق الوحيدة هي الاتفاق مع الفلسطينيين على ضم الكتل الاستيطانية إلى إسرائيل مع تبادل أراض، مع إمكان بقاء أقلية يهودية في الدولة الفلسطينية العتيدة تحصل على مواطنة فلسطينية وتنصاع للقوانين الفلسطينية" -- المستخلص من المجلة.

There are no comments for this item.

Log in to your account to post a comment.

Supported by

Powered by Koha